أخبار
    منذ 7 ساعات

    مظاهرة شعبية غـاضــبـ ـة في مدينة إعـ ـزاز المحـ ـتلة منددين بمؤامرات تركيا.. رافضين المصالحة مع حكومة دمشق

    خرج المئات من أبناء مدينة إعزاز المحـ ـتلة بريف حلب الشمالي في مظاهرة شعبية غاضبة تحت عنوان “نموت ولا نصالح الأسـ ـد”، حيث طالب فيها المتظاهرون بمحاسبة حكومة دمشق على جرائـ ـمه بحق الشعب السوري، مؤكدين على رفض أي مصالحة معه بعد الدمـ ـار والقـ ـتل الذي حل بالبلاد، وأن المصالحة سوف تكون على حساب دمـ ـاء الشعب السوري التي سالت ولازالت تسيل بفعل مؤامرات دولة الاحـ ـتلال الـ ـتركي والمخططات الرامية إلى تدمير البلاد.ويأتي ذلك، في ظل استمرار المواقف الشعبية الرافضة التـ ـقارب التـ ـركي السوري على حساب دماء الشعب السوري.كما خرجت احتجاجات شعبية مماثلة في بلدة الابزمو بريف الأتارب غربي محافظة حلب، رفضاً للمصالحة. ADARPRESS #
    تقارير
    منذ 8 ساعات

    خوض اللعبة إلى الحدود القصوى: الإدارة الذاتية في شرق سورية بين مشروعين

    تُواجه الإدارة الذاتية الكردية في شرق سورية تحديات ومخاطر غير مسبوقة نتيجة ما قد تُنتجه العملية السياسية التي تقودها روسيا للتقريب بين أنقرة ودمشق من تداعيات كبيرة، قد تنطوي على إعادة صياغة العلاقات الإقليمية على أسس جديدة.المشروع الذي تُروِّج له واشنطن في مناطق شرق الفرات لم ينجح في إزالة حالة القلق والارتباك لدى الإدارة الذاتية، بل يبدو بمنزلة محاولة للعب في التوازنات القائمة لإرضاء تركيا، في مسعىً أمريكي لصناعة مشهد في شرق سورية يماثل الوضع في شمال العراق.أضحت الإدارة الكردية اليوم أمام خيارين: القبول بالمشروع الأمريكي الذي يُراعي المصالح الأمريكية، ويتطلب في الوقت نفسه تكيُّف الإدارة الذاتية معه على حساب سيطرتها؛ أو القبول بالمشروع “الروسي-السوري” الذي تُراهن الإدارة الذاتية أنه بالمساومة والضغط قد يأتي بنتائج أفضل.من المُرجَّح أن تواجه الإدارة الذاتية استحقاقات المرحلة المقبلة عبر مزيج من التحوط الاستراتيجي، والتلويح بأوراق القوّة، والاتكاء على مجموعة من الرهانات التي تدفع الأكراد إلى تصليب موقفهم في المدى المنظور، بما فيها فشل التقارب التركي-السوري في نهاية المطاف. تضغط عملية التقارب الجارية بين أنقرة ودمشق، برعاية روسيا، على الإدارة الذاتية الكردية في مناطق شرق سورية، والتي عبّرت من خلال ذراعَيها، العسكرية “قوات سورية الديمقراطية” (قسد)، والسياسية “مجلس سورية الديمقراطية” (مسد)، عن مشاعر القلق من المخاطر التي ستنجم عن التوصل إلى اتفاق أمني محتمل بين…
    مانشيت
    منذ يوم واحد

    انتهاء حملة التمـ ـشيط “انتقاماً لشهداء الرقة” بصدور بيان مشترك لقوات قسد

    أصدرت القوات المشتركة (قوى الأمن الداخلي, قوات سوريا الديمقراطية, قوات التحالف الدولي) لحملة انتقاماً لشهداء الرقة, اليوم الخميس, بياناً للإعلام وللرأي العام تُعلن فيه انتهاء حملة التمشيـ ـط, وجاء في نصّه: “أطلقت قوى الأمن الداخلي لشمال وشرق سوريا وقوات سوريا الديمقراطية بدعم وغطاء جوي من التحالف الدولي في الفترة الممتدة ما بين 25 كانون الثاني و01 شباط حملة أمنية واسعة النطاق واستهداف مداهمة العشرات من النقط والأوكـ ـار المحتملة في الرقة وأريافها، الطبقة وأريافها، الكرامة وصرين وأريافها، وتمشـ ـيط مناطق واسعة حيث جرت العمليات وفق الخطة المرسومة لها والتوقيت الزمني المحدد وحققت نتائج فورية ومؤثرة ضدّ تحركات وخطط التنظـ يم الإرهـ ـابي. لقد انطلقت حملة “الانتقام لشهداء الرقة ” استجابة لدعوات وجهاء وشيوخ العشائر وأهالي المنطقة واستناداً إلى المعلومات حول زيادة تحركات خـ ـلايا التنـ ـظيم الإرهـ ـابي وابتـ ـزاز السكان وخاصة بعد الهجـ ـوم الإرهابـ ـي الغادر الذي استهدف مركز لقوى أمن الداخلي وسجن يحوي معـ ـتقلي التنـ ـظيم في حي الدرعية بالرقة في 26 كانون الأول الماضي، علاوة على سعي التـ ـنظيم لإعادة هيكلة خـ ـلاياه وتغيير تكتيكاته في الاستهدافات والأعمال الإرهابيـ ـة لتتجه إلى التركيز على الأعمال التي تثير الفوضى في المدن والأعمال التي تهدف إلى فرار عناصـ ـرها. خلال عمليات المداهمة والتمـ ـشيط المباغتة؛ ألقت القوات…
    حوارات
    منذ يوم واحد

    معارض سوري: ” عقد اجتماع ثلاثي لتشكيل فصـ ـيل مؤلف من 21 ألف مسـ ـلح.. وتركيـ ـا تتخلى عنا وتبيعنا بمزاد سياسي

    أكدت مصادر شبه رسمية من المعارضة السورية، المنضوية تحت كنف دولة الاحتـ ـلال الـ ـتركي ، تحفظ عن ذكر الاسم لـ” آداربرس ” بأنه تم عقد اجتماع منتصف الشهر المنصـ ـرم، وضم الاجتماع قيادات من مختلف الفـ ـصائل المـ ـسلحة والموالية لدولة الاحـ ـتلال التـ ـركي وقيادات من حكومة دمشق، بالإضافة الى وجود مسؤولين أمنيين للدولة التركية، ومسؤولين من روسيا وسوريا، وذلك في سياق التحضير للمصالحة مع حكومة دمشق، والجلوس على طاولة الحوار واحداث التقارب المزعوم، والذي سيكون على حسابنا كمعارضة.. وفي الحقيقة تتخلى عنا رويداً رويداً، وتبيعنا في مزادات سياسية دون العودة إلينا كمعارضة”.وأكد المصدر أيضاً، بأنه ومن أبرز مخرجات هذا الاجتماع، وبمباركة ومساعي روسية جادة وحثيثة، وهو العمل على تشكيل فيـ ـلق جديد يضم نحو 21 ألف مسـ ـلح في سيناريو مشابه للجنوب السوري”. ADARPRESS #
    أخبار
    منذ يومين

    السناتور الأميركي فان هولين يطالب بفرض عقـ ـوبات على دولة الاحـ ـتلال التـ ـركي

    انتقد سناتور أميركي، دولة الاحـ ـتلال التـ ـركي ووصفها بأنها “حليف غير مخلص”، كما دعا إلى فرض عـ ـقوبات اقتصادية عليها في حال هاجـ ـمت شمال شرق سوريا. قال السناتور الأميركي فان هولين خلال إحدى فعاليات Al-Monitor PRO، إن تركيا كانت “شريكاً مهماً” لحلف شمال الأطلسي في الماضي، لكنه انتقد دولة الاحـ ـتلال الـ ـتركي بشأن مجموعة متنوعة من القضايا الحالية، بما في ذلك التهـ ـديدات بـ ـغزو شمال سوريا. وقال السناتور إنه يتعين على الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي النظر في فرض عقـ ـوبات على تـ ـركي إذا أحبط أردوغان ترشيح السويد لعضوية الناتو. وقال فان هولين: “نحن بحاجة إلى العمل بتنسيق أكبر مع شركائنا في الاتحاد الأوروبي والنظر، على الأرجح، في أنواع مختلفة من العقـ ـوبات إذا استمر أردوغان في منع دخول فنلندا والسويد إلى الناتو”. كما قال فان هولين إن تركـ ـيا لن تتلقى طائرات مقـ ـاتلة أميركية من طراز F16 من الولايات المتحدة في حالة عدم انضمام السويد وفنلندا إلى حلف الناتو. وقال فان هولين أيضاً إنه يعتقد أن الرئيس جو بايدن من غير المرجح أن يمضي قدماً في بيع طائرات F16 بدون انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو. كما قال السناتور إن على الولايات المتحدة وأوروبا النظر في فرض عـ ـقوبات اقتصادية على تركيـ ـا إذا قامت…
    مقالات رأي
    منذ يومين

    حرب بوتين على النـ ـظام الليـ ـبرالي

    نُظر إلى الغزو الروسي المروع لأوكرانيا في 24 شباط (فبراير) على أنه نقطة تحول حاسمة في تاريخ العالم. وقال كثيرون إنه يؤشر قطعا على نهاية حقبة ما بعد الحرب الباردة، وعلى تراجع عقيدة “أوروبا كاملة وحرة” التي ظننا أنها تحققت بعد العام 1991 -أو في الحقيقة، على “نهاية نهاية التاريخ”.كتب إيفان كراستيف Ivan Krastev، وهو مراقب ذكي للأحداث في شرق منطقة الألب، مؤخرًا، في صحيفة نيويورك تايمز: “إننا نعيش الآن جميعًا في عالم فلاديمير بوتين”؛ عالم تدوس فيه القوة المطلقة على سيادة القانون والحقوق الديمقراطية.ما مِن شك في أن للهجوم الروسي تداعيات تتجاوز حدود أوكرانيا. وقد أوضح بوتين أنه يريد إعادة تجميع أكبر قدر ممكن من الاتحاد السوفياتي السابق، ودمج أوكرانيا في روسيا، وخلق مجال نفوذ يمتد عبر جميع دول أوروبا الشرقية التي انضمت إلى “الناتو” من التسعينيات فصاعدًا. وعلى الرغم من أنه ما يزال من السابق لأوانه معرفة الكيفية التي ستتطور بها هذه الحرب، فقد أصبح من الواضح فعليًا أن بوتين لن يكون قادرًا على تحقيق أهدافه القصوى.لقد توقع تحقيق انتصار سريع وسهل، وأن يتعامل معه الأوكرانيون كمحرر. لكنه أثار بدلاً من ذلك عش دبابير غاضبا، حيث أظهر الأوكرانيون من جميع الأطياف درجة غير مسبوقة من التماسك والعناد والوحدة الوطنية. وحتى لو تمكن بوتين من الاستيلاء على كييف وعزل…

    الأنتهاكات التركية

    منوعات

      منذ 7 ساعات

      دولة الاحتـ ـلال الـ ـتركي بأصعب حالاته.. انخفاض التضخم السنوي إلى 58٪

      أظهرت بيانات رسمية يوم الجمعة 3 فبراير 2023 أن التضخم السنوي في دولة الاحـ ـتلال التـ ـركي انخفض إلى 57.68…
      منذ أسبوع واحد

      افتتاح معرض التكنولوجيا الأول بمدينة قامشلو في شمال وشرق سوريا

      افتتح، اليوم الجمعة، معرض التكنولوجيا الأول، بمدينة قامشلو في شمال شرق سوريا. يشارك في المعرض الذي نظمه شركة الاتصالات “آرسيل”،…
      منذ أسبوع واحد

      الانتهاء من مشـ ـروع صـ ـيانة صالة الضخ الثانية في محـ ـطة الهلالية في قامشلو

      قامت مديرية العامة للمياه في قامشلو يوم الامس الثلاثاء, بتجربة ضخ المياه بمشروع استبدال خطوط السحب والدفع في الصالة الثانية…
      منذ أسبوعين

      شـ ـركة تطـ ـوير المـ ـجتـ ـمع الزراعي للـ ـرقة تواصـ ـل تسليم مسـ ـتلزمات حـ ـرث القمـ ـح

      صرح أحمد العلي (الرئيس المشترك لشركة تطوير المجتمع الزراعي في الإدارة المدنية الديمقراطية للرقة) بأنَّ توزيع مستحقات الفلاحين من البذور…
      منذ أسبوعين

      لافـ ـروف: نتـ ـفهم مـ ـخاوف تـ ـركـ ـيا من الأكـ ـراد.. ونهج الـغـرب معنا يـ ـشـبه “الحل الأخـ ـير” لهتـ ـلر”

      قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الأربعاء 01/18 إن موسكو تتفهم مخاوف تركيا إزاء من تعتبرهم أنقرة مقاتلين أكرادا خطرين…

      تصريحات

      إعادة حول دعوات التفاهم بين قوى المعارضة
      الفن والثقافة؛ بوصفهم عِماد الثورة
      زر الذهاب إلى الأعلى